أعضاء مقترحين
البحث السريع
أنا أبحث
عمره بين
سنة

كيف أبدأ المحادثة الأولى على مواقع الزواج

تعتبر مواقع الزواج الاسلامية والعربية والتي ظهرت على الشبكة العنكبوتية منذ فترة ليست بطويلة

تعتبر مواقع الزواج الاسلامية والعربية والتي ظهرت على الشبكة العنكبوتية منذ فترة ليست بطويلة ,ويعتبر موقع ملتقى القلوب من المواقع المهمة في هذا المجال, وسيلة فعالة ومبتكرة للبحث عن شريك الحياة. لكن يجد بعض المستخدمين صعوبة في بدأ محادثة افتراضية وخاصة أن الكثير يتوقف على هذه المحادثة. لذلك أعزائي المقبلين على الزواج سوف نتحدث في هذا المقال عن بعض الأمور والتي من شأنها المساعدة في بدأ المحادثة والتعارف في مثل هذه المواقع. أخذ زمام المبادرة : : إذا رأى أحد من الأعضاء في موقع الزواج على حساب أحد ما الصفات اللي يبتغيها بشريك الحياة المستقبلي فعليه أن يتحلى بزمام المبادرة ويتخذ الخطوة الأولى وينحي الخجل جانباً والذي بالأصل تقوم مواقع الزواج بتقليل هذا الخجل الذي يسود اللقاءات الأولى. الاستماع اكثر من الكلام : : بعد بدأ المحادثة الأولى هناك تلال من جُمل التعارف الروتيني لذلك من المهم ترك من بدأ بالمحادثة أن يتحدث للطرف الآخر بكل الذي ينوي تحدثه. يقود ذلك بالغالب إلى محادثة ناجحة, فبشكل عام وإن كان على أرض الواقع أو على العالم الافتراضي الناس تحب من ينصت لهم. لا تقتحم خصوصيات الطرف الآخر: : من أكثر الأخطاء والتي يرتكبها المقبلين على الزواج في المحادثة الأولى هي محاولة معرفة كل شي يخص الطرف الآخر من خصوصيات وهذا للأسف من شأنه أن يجعل المحادثة الأولى هي الأولى والأخيرة. لذلك عزيزي المشترك في موقع الزواج تجنب الفضول والأسئلة الملحة وخاصة في الفترة الأولى وترك الطرف الآخر التحدث عن مثل هذه الأمور وقتما يشاء. الصدق أنجى : : تحدثنا عن مدى أهمية المحادثة الأولى ويتم بناء المحادثات القادمة عليها ولكن ماذا لو تخلل المحادثة الأولى حقائق مزيفة وتصنَع فسوف تدور في حلقات مفرغة من الكذب حتى تبوء محاولة التعارف بالفشل. لذلك ينبغي على المقبلين على الزواج تحري الصدق والصراحة في محادثاتهم. البدء في الحديث بأمور عامة : : من المحبب في المحادثات الأولى التحدث عن أمور عامة مثل طبيعة العمل والطعام المفضل أو الألوان ....إلخ. لأن الحديث عن مثل هذه الأمور لا يدخل في الخصوصيات كثيراً ولكن في نفس الوقت يفتح مجال للحوار وتبادل أطراف الحديث دون حرج. كسر الجليد : : تتسم عادة المحادثات الافتراضية على مواقع الزواج بالجمود وكأنها كلمات بلا حياة. لذلك ينبغي على مستخدمي مواقع الزواج التحلي بحس الدعابة ما أمكن, وقول بعض الدعابات الغير مبتذلة والتي تلتزم الحدود في المحادثات الأولى من أجل تبادل أطرف الحديث بسلاسة وجعل هذه الكلمات كلمات نابضة بالحياة يعبرون فيها عن نفسهم . يعول الكثير من المشتركين في مواقع الزواج على المحادثة الأول فهي باب الدخول لحياة الشخص والذي من الممكن أن يكون شريك الحياة. لذلك يجب الاعتناء بالألفاظ واستخدام العبارات المنمقة ما أمكن.

عدد الزيارات
21413

مقالات مشابهة

تعليقات الزوار
اسم المرسل: هبة 02-02-2017
كتير كويس
اسم المرسل: BALIAD ELOUAFI 17-04-2016
Ana orido zawaj lhalala
اسم المرسل: علي سيد 03-03-2016
ابحت عن شريك في حيات
اسم المرسل: عبدو 31-05-2015
الزوجة الخارقة
اسم المرسل: فاتي 03-03-2015
المهم النية
اسم المرسل: احمد 30-11-2014
ارغب بزوجة حنونة تعوضنى على وقت فراغى عمرى31 تكون جميلة
اسم المرسل: حسان 22-10-2014
اي بنت يكون ليها حقها الشرعي في اختيار زوجها وكمان حقها في المهر وده الي نص عليه الدين الاسلامي
اسم المرسل: عبدالرحمن 03-03-2014
اريد بنت للزواج انا من مصر 21 سنه
اسم المرسل: samir 19-10-2013
ab7ato 3ala fatat lizawaj
اسم المرسل: kamal 06-10-2013
nice

مشتركين يرغبوا بالزواج
أعضاء مقترحين
العربية - English - French -
جميع الحقوق محفوظة ملتقى القلوب 2017
برمجة وتصميم بوابة التصاميم Designsgate.com